د.شاخەوان عبدالله يبارك الأمة الإسلامية والشعب العراقي بالمولد النبوي الشريف، ويطالب الحكومة الإتحادية بمراعاة مصالح الشعب وتطبيق الدستور وحصر السلاح بيد الدولة

بمناسبة المولد النبوي الشريف وفي بيان تهنئـة صادر عنه، وبإعتزار كبير بارك نائب رئيس مجلس النواب العراقي د.شاخەوان عبدالله أحمد الأمة الإسلامية والشعب العراقي بحلول المولد النبوي الشريف وفيما يلي نص التهنئة :

بسم الله الرحمن الرحيم

(وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ)
صدق الله العظيم…

بكل مسميات الفخر وعناوينه وبإعتزاز كبير والبشرى الأبدية لأفراحنا العظيمة يسعدنا أن نقدم أزكى آيات التهاني والتبريكات ونبعثها للأمة الإسلامية وكل المسلمين في أرجاء المعمورة وإلى مقام شعبنا العراقي الكريم بمناسبة مولد الهدى وفخر الكائنات وخاتم الأنبياء وسيد المرسلين وشفيعُنا يوم الدين النبي الأكرم قدوتنا (محمد) صلوات الله عليه وعلى آل بيته الأطهار وصحبه أجمعين، وبهذه المناسبة العزيزة على قلوب كل المؤمنين نجدد الدعوة إلى التسامح والتآخي والتصالح ونبذ الخلافات والمشاكل، وأن نبتهل جميعاً إلى خالق السموات والأرض والعلي القدير أن يمن على وطننا وشعبنا بوافر الخير والبركة والوئام، وفي هذه المرحلة الحرجة والصعبة التي يمر بها بلادنا من مشاكل وأزمات ندعو القوى السياسية والوطنية إلى التكاتف والتعاون وإستمرار الحوارات والتفاهمات على أساس المصلحة الوطنية العليا للخروج من الأزمة السياسية وحالة الإنسداد، ونطالب الحكومة الإتحادية إلى بذل المزيد من الجهود والمساعي الوطنية لترسيخ الأمن والإستقرار ومراعاة مصالح الشعب والحفاظ على التنوع والنسيج الإجتماعي وتطبيق الدستور، وحصر السلاح بيد الدولة وفرض سيادة القانون على الجميع وتقوية دعائم الديمقراطية والنظام الفيدرالي وتنفيذ الإصلاحات لمحاربة الفساد وتقديم الخدمات للمواطنين وتحقيق العدالة والمساواة.

*كل عام والجميع بألف خير وبركة وسعادة دائمة*

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب العراقي
الجمعة 7 تشرين الأول- 2022