لجنة الثقافة تعزي الشعب العراقي والأوساط الثقافية بوفاة الشاعر والناقد سامي مهدي

عزت لجنة الثقافة والسياحة والاثار والاعلام النيابية أبناء الشعب العراقي والأوساط الثقافية بوفاة الشاعر والناقد سامي مهدي الذي رحل امس الخميس اثر مرض عضال عن عمر ناهز ٨٢ عاما.

وقال السيد رئيس (السن) للجنة والسادة الأعضاء، لقد تلقينا ببالغ الحزن والاسى نبأ وفاة الشاعر سامي مهدي الذي ترك لنا ارثا شعريا وادبيا كبيرا لأكثر من عشرين مؤلفا، فضلا عن شغله لادارة الشؤون الثقافية في وزارة الثقافة لمدة ليست بالقصيرة، معربين عن اسفهم لفقدان هكذا شخصية ثقافية رفيعة.

وتقدمت اللجنة إلى أبناء الشعب والاوساط الثقافية وذوي الفقيد ومحبيه بالتعازي الخالصة لهذا المصاب الأليم، سائلين الباري ان يتغمده بواسع رحمته.
وانا لله وانا اليه راجعون

مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
٢/٩/٢٠٢٢