لجنة النفط والغاز تستضيف الكادر المتقدم في وزارة النفط

 

استضافت لجنة النفط والغاز برئاسة النائب يحيى العيثاوي رئيس السن ونائبيه علي مشكور ونهرو محمود وبحضور السيدات والسادة أعضاء اللجنة اليوم الإثنين الكادر المتقدم في وزارة النفط لمناقشة المواضيع المدرجة على جدول أعمالها.

وجرى خلال الاستضافة التي عقدت في مقر اللجنة مناقشة المشاكل التي تواجه عمل الشركات النفطية، فضلا عن مناقشة قدرة زيادة إنتاج النفط للشركات، بالإضافة الى الإجابة على اسئلة السادة أعضاء اللجنة.

وأكدت اللجنة دعمها الكامل لوزارة النفط والتشكيلات التابعة لها، مؤكدة انها تسعى للارتقاء بواقع الوزارة التي تشكل أهمية كبيرة فالاقتصاد العراقي يعتمد بنسبة كبيرة على النفط، منوه الى أهمية التعاون بين الوزارة وتشكيلاتها ولجنة النفط والغاز لتذليل العقبات أمام عملها، مشددة على ضرورة إبلاغ اللجنة بأي مشروع تروم الشركات النفطية القيام به، داعية الى الإسراع في استكمال مشاريع المنشآت النفطية لزيادة إنتاج النفط.

وأكدت اللجنة على مضيها بتشريع القوانين التي تخص القطاع النفط وأهمها مشروع قانون النفط والغاز، متسألة عن عمل مصفى الدورة وكربلاء وما يواجهانه من مشاكل وعمل شركة المنتجات النفطية.

من جانبه أوضح السيد مدير عام توزيع المنتجات النفطية على وجود تجاوزات على الأنابيب، مؤكدا إقامة الشركة لدعاوي قضائية بهذا الشأن، املا بإعادة النظر بقانون المحرمات والعمل على تعديلة، لافتنا الى وجود مبالغ مالية بذمة وزارة الكهرباء بسبب الغاز السائل، منوها الى هدف الوزارة لزيادة الصادرات النفطية وإقامة رصيف ومد أنبوب نفطي في الموانئ.

بدوره أكد السيد مدير عام شركة مصافي الوسط ان العمل مستمر لتطوير مصفى الدورة، منوها الى أن المصفى يراعي في عمل عدم الأضرار بالبيئة ورمي المخلفات في مياه النهر ويملك حوض مائي خاص به، مشيرا الى تزويد مصفى الدورة تقرير يومي واسبوعي لوزارة البيئة بهذا الشأن.

وبين السيد مدير عام مصفى كربلاء ان نسبة الإنجاز وصلت حاليا الى ٩٥% وسوف يكون ١٠٠% في الشهر السابع القادم ويدخل المصفى بجهازية كاملة للعمل، مشيرا الى أن المصفى يعتبر متطور وسيكون الأول من نوعه في العراق.

مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
٢٠٢٢/٥/٣٠