النائب علي الساعدي يناقش تحديات الوضع الإعلامي ويبدي دعمه لتهيئة بيئة للعمل الحيادي بروح المسؤولية الوطنية

حضر النائب علي حسين الساعدي يوم الاثنين ١٤/٣/٢٠٢٢ الجلسة الحوارية التي عقدت في قاعة معرض بغداد الدولي برعاية عدد من المنظمات الدولية لمناقشة الوضع الإعلامي وتحدياته.

وقال الساعدي : يأتي حضورنا في هذه الجلسة إيمانًا منا بضرورة تفعيل الجانب الإعلامي المهني الذي يعتمد على الصدق والدقة والموضوعية في تناول الأخبار والأحداث وتقديم المعلومات التي تسهم في تدعيم الجوانب الإنسانية وتدفع باتجاه تطور المجتمع.

وأضاف الساعدي : حيث تم خلال الجلسة التطرق إلى الوضع الذي يمر به الإعلام الحكومي والإعلام الخاص في البلاد ومدى التحديات والفجوات التي يواجهها الإعلامي في ممارسة عمله الحقيقي وطرح الحلول والمعالجات المقترحة لتحسين الأداء الإعلامي.

الساعدي أوضح : إن هنالك بعض المؤسسات الإعلامي التي أخذت على عاتقها انتهاج سياسات محددة تخدم مصالح الجهة الداعمة لها وإثارة موضوعات حساسة بهدف تشويه الحقائق وتحقيق مآرب ضيقة بعيدًا عن روح الإعلام وبالضد من المصالح العليا للبلاد.

كما أبدى الساعدي دعم المؤسسة التشريعية ومساندتها لمهنة الإعلام ووقوفها إلى جنب من يحملون هذه الصفة من أجل أخذ دورهم الفعلي في إيصال الرسالة الإعلامية إلى الجمهور بكل حيادية ومسؤولية وطنية وتهيئة البيئة الملائمة لممارسة عملهم بحرية تامة.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
14 آذار 2022