مُعزياً بإستشهاد كوكبة من ابطال الجيش في منطقة العظيم.. الزاملي يدعو السيد الكاظمي الى تحريك قطاعات امنية إضافية وشن صولة شاملة لجميع المناطق ” الرخوة امنياً “

السيد حاكم الزاملي : استمرار حالة عدم ضبط الحدود من دول الجوار احدى اهم وسائل دعم الجماعات الإرهابية.

*الزاملي يشدد على ان يكون العام الحالي عام اعلان ” الموت التام ” لجميع التنظيمات الإرهابية وفلولها داخل العراق *

*الزاملي : يجب ان يكون الرد سريعا وبمستوى حجم الكارثة وعدم الاكتفاء بالتنديد والشجب الذي سيقودنا الى جرائم إضافية *

عزى السيد حاكم الزاملي اليوم الجمعة 21- كانون الثاني 2022 ، الشعب العراقي باستشهاد كوكبة جديدة من ابطال الفرقة الأولى في منطقة العظيم التابعة لمحافظة ديالى اثر حادث ارهابي غادر وجبان ، مقدماً احر التعازي واصدق المواساة الى عوائلهم وذويهم.

ودعا الزاملي ، القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي الى استقدام قطاعات امنية إضافية من المناطق التي تمتاز بأستقرار امنها الى المناطق الرخوة امنياً والبدء بحملة امنية شاملة وواسعة معززة بجهد استخباراتي الهدف منها تتبع الجماعات والخلايا الإرهابية وكذلك تجفيف منابع امداداتهم حتى وان كانت خارج العراق عبر إعداد استراتيجية جديدة لضبط الحدود العراقية من جميع الاتجاهات.

واوضح ان المعلومات الأخيرة اشرت عملية هروب جماعي لقادة داعش الارهابي من احد السجون السورية ، ويكون من المهم التنسيق مع الجانب السوري لمنع انتقالهم والقاء القبض عليهم ، مجددا دعوته الى تعزيز الجهد الاستخباري كونه الوسيلة الأسرع لتتبع خلايا الارهاب والقضاء عليهم في كافة المناطق.

وشدد السيد حاكم الزاملي على ان السكوت على مثل هذه الجرائم التي باتت تكرر بقوة مؤخرا والاكتفاء بالتنديد والشجب والتعزية سيقودنا الى جرائم إضافية ، وهنا يجب ان تكون ردة الفعل من اجهزتنا الأمنية بمستوى الحدث و سريعة وشديدة وفاعلة لضمان عدم تكرارها وحفظ امن مناطقنا وارواح أبنائنا في الأجهزة الأمنية والمواطنين كافة ، مؤكدا على ضرورة ان يكون العام الحالي عام اعلان ” الموت التام ” لجميع التنظيمات الإرهابية وفلولها داخل العراق.

واختتم السيد الزاملي البيان بالدعاء من العلي القدير بأن يرحم شهداء العراق ويمن على الجرحى بالشفاء العاجل وان يسود الامن والأمان ربوع وطننا الحبيب.

 

المكتب الاعلامي
للسيد حاكم الزاملي
٢٠٢٢/١/٢١